التخطي إلى المحتوى

الأعمال المستحبة في العشر الاواخر من رمضان ميز الله عز وجل شهر رمضان المبارك بمجموعة من الخصائص والمميزات العظيمة مقارنة مع غيره من شهور التقويم الهجري، فهو شهر الإنتصارات والخيرات فيه يتقرب المسلم من عبده من خلال الصيام والقيام وتلاوة القرآن، في شهر رمضان روحانيات ونسائم من الإيمان لا يوجد لها نظير في باقي الشهور، فالمسلم يجد نفسه مطمئن البال مستقر الحال وصافي الروح وهادىء النفس.

شهر رمضان فيه تحل البركة والخير والجود فكل مسلم يظهر أحسن ما عنده من أخلاق ومعاملات لعل الله يكتب له بها حسنات، وفي ليالي رمضان لله سبحانه وتعالى عتقاء من النار، حيث أن الله جعل لشهر رمضان أيام  مفضلة ومميزة هي العشر الأواخر من هذا الشهر التي هي أفضل أيام شهر رمضان.

ما هي العشر الأواخر من شهر رمضان

العشر الأواخر من رمضان

العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك هي الأيام العشرة الأخيرة من هذا الشهر حيث أننا كما نعلم جميعا فإن شهر رمضان مثل باقي الشهور العربية تارة يكون ناقصا فيكون عدد أيامه تسعة وعشرون وتارة أخرى يكون كاملا فيكون ثلاثون يوما، وشهر رمضان المبارك تم تقسيمة إلى ثلاثة  أقسام تتمثل في العشرة الأولى والثانية العشر الأواخر حيث أن لكل قسم صفة تميزه، فالذي يمز العشر الأواخر من شهر رمضان هو أنها أيام العتق من النار وهي تبتدأ من ليلة 21 إلى ليلة 29 أو 30 حسب عدد أيام شهر رمضان المبارك.

العشر الأواخر من شهر رمضان هي الأيام التي تقع فيها ليلة القدر العظيمة التي يسعى المسلمون جميعا إلى إدراكها ونيل أجرها العظيم، وهذا ما يجعل العشر الأواخر مميزة ومفضلة عن باقي الأيام، وهي بمثابة آخر فرصة للصائمين لتدارك ما ضاع منهم من أجر وللتائبين للعتق من النار.

أعمال مستحبة في العشر الأواخر من رمضان

العشر الأواخر من رمضان

يتعامل المسلمون مع العشر الأواخر من هذا الشهر بشكل خاص حيث أن الرسول صلى الله عليه وسلم والسلف الصالح كان يخصصون لهذه الأيام أعمالا معينة، وإليكم بعض الأعمال التي يستحب القيام بها في العشر الأواخر من شهر رمضان لنيل الأجر والثواب والتقرب من الله عز وجل.

  • الإعتكاف في المسجد إقتداءا بالرسول عليه الصلاة والسلام الذي كان يحرص عليه في هذه الأيام.
  • إحياء الليل من خلال القيام وتلاوة القرآن.
  • الإكثار من الدعاء وخاصة في ليلة القدر.
  • مشاركة الأهل في أداء العبادات من خلال إيقاظ المتعبد لأهله.
  • شغل النفس بالطاعات والابتعاد عن ملذات الحياة مثل اعتزال النساء.
  • الإكثار من ذكر الله من خلال الاستغفار والتهليل.
  • تلاوة القرآن الكريم بخشوع وختمه.
  • الحرص على تبادل الزيارات وصلة الأرحام.
  • الإكثار من الصدقات ورفع الديون عن الإخوة المسلمين الذين هم في ضيق.
  • الإحسان إلى المحتاجين والفقراء والرفق باليتامى.
  • الرجوع والخضوع إلى الله وإظهار التوبة والندم.

كانت هذه بعض الأعمال المستحبة في العشر الأواخر من رمضان حيث أن أي عمل خير حثنا الإسلام عليه يمكننا القيام به في هذه الأيام المباركة لنيل رضا الله عز وجل.

العشر الأواخر من رمضان

اللهم بارك لي في شهر رمضان الذي انزل فيه القران سلمني فيه وسلمه لي وقوي فيه ضعفي واشدد به ركني وزكي فيه عملي اللهم اعني عليه با أحسن ما اعنت وقويت احدا من عبادك الصالحين اللهم وفقني فيه ليلة القدر التي هي خير من الف شهر وارزقني قيام ليلها وصيام نهارها صبرا وايمانا واحسابا واجعل ثوابي على ذالك الجنة اللهم أعظم لي فيه العافية وأصح فيه جسمي وأوسع فيه رزقي واستجب فيه دعائي واكفني فيه ما أهمني وبلغني فيه رجائي واملي اللهم أذهب عني فيه النعاس والكسل والسأمه والهامه والفترة والقسوة اللهم جنبني فيه العلل والأسقام والهموم والأعراض والحمى والأمراض والخطايا والذنوب والجهد والبلاء والتعب والعنا ألا فيما يرضيك وفيما تحب وترضى انك سميع الدعاء اللهم اني اعوذ بك من الشيطان الرجيم ومن رجسه وخبثه ونصبه وهمزه ولمزه وعبثه واجلابه خيله ورجله واتباعه واعوانه في الدنيا والأخرة وفي الحيات والموت اللهم ارزقني تمام شهر رمضان وبلوغ الأمال في قيامه واستكمال مايرضيك فيه وارزقني في ذالك صبرا وايمان واحتسابا ثم تقبل ذالك مني بالاضعاف الكثيرة والأجر العظيم يارب العالمين اللهم بارك لي في شهر رمضان وتقبل مني قيامه وصيامه ومامضى منه اللهم ارزقني فيه الجهد والاجتهاد والقوة والنشاط والأنابة والتوبه والرغبة والرهبة منك والخشوع لك والخوف من عقابك والوجل منك والرجاء لك والتوكل عليك والورع عن محارمك وصالح القول ومقبول السعي ومرفوع العمل ومستجاب الدعاء انك قريب مجيب اللهم لاتحل بيني وبين طاعتك بعرض ولا مرض ولا غم ولاحاجة ولافاقة وحل بيني وبين معاصيك بالتوبة والعافية يا أرحم الراحمين اللهم اقسم لي فيه من الخير والبركة والرضوان واجابة الدعاء وقضاء الحوائج افضل ماقسمته وتقسمه للأحد من عبادك الصالحين اللهم اعطني فيه افضل ما اعطيت وتعطيه احدا من اوليائك المتقين من الرحمة والمعافات والعافية الدائمة والنعمة النافعة والفوز بالجنة والنجاة من النار اللهم اجعل دعائي فيه أليك واصلا وخيرك ألي فيه نازلا وعملي فيه مقبولا وسعيي فيه مشكورا وذنبي فيه مغفورا حتى يكون نصيبي فيه الأكثر وحظي فيه الأوفر وثوابي فيه الأعظم انك تغفر وترحم وانت الأعز الأكرم برحمتك يا أرحم الراحمين وصلى الله على سيدنا محمد وآله الطاهرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *