التخطي إلى المحتوى

خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد بينهما، أقسم رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد علي أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي بالحفاظ على حصة مياه مصر، وعدم الإضرار بشعب مصر، بل أشار إلى أنه سيعمل على زيادتها، طالبًا التعاون مع مصر في كل المجالات وليس في مجال المياه فقط.

ومن جانبه، ردد الرئيس عبدالفتاح السيسي القسم ليردده ورائه رئيس وزراء إثيوبيا، موجهصا الشكر للرئيس المصري قبيل مغادرته القاهرة، في زيارته الرسمية التي استغرقت 3 أيام، ناقشا خلالها الرئيسين عدد من القضايا المشتركة بين القاهرة وأديس أبابا، وقضية سد النهضة.

كما وجه رئيس الوزراء الإثيوبي، الشكر للرئيس السيسي، على مبادرته بالعفو الرئاسي عن مجموعة من السجناء الإثيوبيين الموقع بحقهم أحكام في مصر، والذين غادروا بالفعل مطار القاهرة في وقت سابق اليوم بعد صدور العفو الرئاسي في حقهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *