التخطي إلى المحتوى

كشف مصدر أمني مسئول تفاصيل انتحار شاب أسفل عجلات المترو بمحطة المعادي، مشيرا إلى وجود خلافات أسرية، دفعته لإلقاء نفسه أسفل عجلات القطار أثناء دخوله الرصيف.وتابع المصدر أن الشاب استغل سفر والده للعمل بالخارج، وأخبره أنه التحق بكلية الهندسة، على غير الحقيقة، وعندما اكتشفت والدته أنه يكذب بشأن دراسته، أخبرت والده، وقام بتوبيخه ومعايرته، ما تسبب في دخوله بحالة نفسية سيئة، دفعته للتخلص من حياته.وتبلغ لقسم شرطة أول مترو الأنفاق من الخدمة الأمنية المعينة بمحطة المعادي بانتحار شاب يدعى “أحمد وحيد محمد”، 25 سنة، ومقيم بحدائق القبة، بإلقاء نفسه على شريط السكة الحديد أمام قطار المترو بمحطة المعادي، حال دخوله الرصيف وسقوط ما بين قضيبي المترو أسفل القطار، مما أدى إلى وفاته، بعد نقله إلى المستشفى العام، متأثرا بإصابته. بالعرض على اللواء مصطفــى الرزاز، مدير الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، أمر باتخاذ كل الإجراءات القانونية وتحرير المحضر اللازم، تحرر محضر بالواقعة، وجارٍ العرض على النيابة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *