التخطي إلى المحتوى

ردًا على سؤال الكثير من المواطنين، بشأن حكم وجود جماعتين في وقت واحد إحداهما للمتأخرين عن أداء الجماعة الأولى في العشاء والأخرى للمصلين صلاة التراويح، ردت دار الإفتاء المصرية، في فتواها المنشورة على الصفحة الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، اليوم السبت، على هذا الأمر.

وجاء في رد الإفتاء، بأن جمهور الفقهاء من الحنفية والمالكية والشافعية ذهبوا إلى كراهية صلاة الجماعة الثانية في مسجد له إمام راتب ومؤذن، بينما ذهب الحنابلة إلى جواز هذه الجماعة من غير كراهية.

كما أشارت دار الإفتاء المصرية، إلى أن الخروج من الخلاف يجوز، لمن فاتته صلاة العشاء في جماعة أن يأتمَّ بإمام صلاة التراويح بنِية صلاة العشاء، ويتمَّ صلاة العشاء بعد تسليم الإمام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *