التخطي إلى المحتوى

يتابع العديد من المصريين التزامات الدولة المصرية تجاه صندوق النقد الدولي من أجل الحصول على باقي القرض التي تم حديده بين الطرفين خلال الفترة القادمة منها إصلاح منظومة دعم الطاقة للوصول بسعر التكلفة في عام 2019.

حيث اعلن صندوق النقد الدولي المصري في وقت مبكر من صباح اليوم الجمعة، أنه تم التوصل لاتفاق مع الحكومة المصرية من أجل صرف الشريحة الرابعة  بقيمة ملياري دولار.

وأشار الصندوق أن الدولة المصرية بدأت بالفعل تجني ثمار برنامجها الإصلاحي، مؤكداً أنه كان برنامجاً طموحاً وقوياً وتطلب دعم قوي من القيادة السياسية في مصر.

وأكد أن مصر ملتزمة بإصلاح دعم الطاقة وزيادة الإيرادات وطرح أراضي صناعية وزيادة الصادرات، وأن الدولة المصرية عليها أن تقوم بتنفيذ تلك الالتزامات مع صندوق النقد.

حيث تحاول الدولة المصرية تنفيذ تلك الالتزامات خلال الفترة القادمة من أجل النمو بالاقتصاد المصري والحصول على الشريحة الرابعة من القرض، ولم يتم حتى الآن الإعلان عن موعد رفع اسعار الوقود.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *