التخطي إلى المحتوى

تحل اليوم الذكرى الثامنة لوفاة الفنان حسن الأسمر ، إذ توفى 7 أغسطس 2011، نتيجة أزمة قلبية مفاجئة.

ونرصد لكم في التقرير التالي أبرز المعلومات عنه..

– ولد في إحدى حارات حي العباسية في 21 أكتوبر 1959.

– تعود أصوله إلى محافظة قنا في صعيد مصر.

– بدأت شهرته قي ثمانينيات القرن الماضي.

– قال هاني الأسمر، نجل الفنان الراحل، إن والده يعتبر إن ألبوم “كتاب حياتي” هو الأقرب له “ووش الخير عليه”.

-نجاح الأسمر الكبير في الغناء جعل المنتجون يسعون للتعاقد معه، فقدم أكثر من 50 عملا، من أشهرها “أرابيسك، ليلة ساخنة، امرأة و5 رجال، حمري جمري، باللو باللو، بوابة إبليس، درب الرهبة”.

– آخر ظهور له في الدراما كان من خلال مسلسل قمر مع فيفي عبده في 2008.

– واختفى طويلا ثم ظهر إعلاميا قبل وفاته بعد “موقعة العباسية” التي تلت ثورة يناير، وأعلن أنه بصدد إقامة دعوى قضائية ومعه عدد كبير من أهالي منطقة العباسية ضد حركة شباب 6 أبريل، التي وصتفهم بـ”البلطجية” في مسيرة إلى المجلس العسكري.

– كما ظهر حسن الأسمر في رمضان الأخير قبل وفاته من خلال إعلان لإحدى شركات الاتصالات من خلال أغنية “تحب تتسلطن”.


– ساهم في تقديم نجله مطربا شعبيا قبل وفاته، حين قدم معه كليب أغنية صياد.

– قال نجله في برنامج الحياة أحلى على قناة الحياة إن والده كان رافضا أن يعمل مطربا، بسبب إدراكه للمعاناة في الوسط الفني.

– أضاف أن أول مرة يسمح له بالغناء، كان في حفل عيد ميلاد والده، مشيرا إلى أنه قدم أغنية “كتاب حياتي”.

– تابع: “صاحب والدي قال له هاني هيغني وأنا هدخله معهد الموسيقى، وهنا كانت البداية”.

– قال نجله إن والده، قبل وفاته، أوصاه بالاهتمام بعائلته وخاصة والدته.

– عاتب نجله أكثر من مرة أصدقاء والده في الوسط الفني الذين لم يساندوه بعد وفاة والده وتحقيق حلمه في الغناء الشعبي.

– قدم ابنه بعض الأغاني وأعاد بعض أغاني والده، كما شارك في 15 عملا بين السينما والتليفزيون والمسرح بينها: “فزاع، جحا المصري، وش سجون، رجل في زمن العولمة، ممنوع الاقتراب أو التصوير، سرايا حمدين”.

– ابنته أمنية اكتشفت موهبتها في الغناء بعد وفاة والدها، وقدمت أولى تجاربها الغنائية في 2015 من خلال أغنية دموع الملايكة.

– ابنته الكبرى نعمة الأسمر طلبت على إحدى جروبات موقع التواصل الاجتماعي وضع صور والدها معها باستخدام الفوتوشوب، لرغبتها في الإحساس بأنه كان معها في هذا اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *