التخطي إلى المحتوى

يواجه المطرب أحمد سعد مشكلة قانونية حاليا، بعد تقدم المحامي أشرف فرحات ببلاغ للنائب العام، يتهمه فيه بإحداث فتنة بين طوائف الشعب عن طريق نشر فيديو ينتقد خلاله ارتفاع الأسعار.

وعلى حسابه على Instagram، نشر سعد صورة للداعية الإسلامي أحمد الشقيري، مستعينا بقصة سيدنا يوسف قائلا: “أرادو قتل يوسف فلم يمت، وأبعدوه عن أبيه فازدادت محبته، وبيع ليكون عبدًا فصار ملكًا، لذلك لا تحزن من مكر وتدابير البشر إرادة الله فوق إرادة الجميع”، مما جعل البعض يظن بأنه رد غير مباشر منه حول البلاغ المقدم ضده.

كان أحمد سعد نشر عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو له وهو يغني بعض الكلمات اعتراضا على إلغاء الدعم ورفع الأسعار، وكتب أن هذا تعليقه على ضريبة البنزين الجديدة.

وتقدم المحامي أشرف فرحات ببلاغ للنائب العام المستشار نبيل صادق، ضد الفنان أحمد سعد، بسبب الفيديو الذي نشره وانتقد فيه ارتفاع الأسعار.

كتب فرحات عبر حسابه على Facebook أنه تقدم بالبلاغ ضد سعد بسبب الفيديو الساخر الذي نشره الأخير بقصد إحداث فتنة بين طوائف الشعب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *